...الزوّار شاهدوا أيضاً
 


...الأكثر مشاهدةً

احذر من أن تجد نفسك على فيديو مخل ... ما هي تقنية التزييف العميق أو DeepFake

تاريخ التحديث: ٣١ يناير

ربما تكون قد شاهدت بعض من مقاطع الفيديو المفبركة للعديد من المشاهير والممثلين، مثل الممثل توم كروز على برنامج التيك توك أو لمارك زوكربيرج أو حتّى لأوباما وترامب خلال العامين الماضيين، وربّما تكون قد صدّقت هذه الفيديوهات واقتنعت بالكلام المذكور فيها، وربما حتى أنّك لم تكن تعلم أن هذه الفيديوهات مفبركة.


تقنية التزييف العميق (DeepFake)
تقنية التزييف العميق (DeepFake)

نعم عزيزي، إنها تقنية الديب فيك (DeepFake) أو التزييف العميق كما يُطلق عليها، حيث أصبح بالإمكان تركيب الصور والفيديوهات بصورة دقيقة جدّاً بحيث لا يُمكنك تمييزها عن الحقيقة إلا في حالة كونك خبيراً في أمور تعديل الصور والفيديوهات، غير ذلك ليس بإمكانك أبداً تمييز الفرق.

نستعرض لكم في هذا المقال ما هي تقنية الديب فيك (DeepFake) أو التزييف العميق ولنبيّن مدى خطورتها على حياتنا وكيف نتعامل معها.


>اقرأ أيضاً حدد ما يستحق اهتمامك بالفعل: تعلم حل أي مشكلة.


في حقيقة الأمر، أنه يم استعمال هذه التقنية بشكل خطير جداً، وأكثر خطورةً من المقاطع المزيّفة للمشاهير، حيث ممكن لأيّ فرد أن يستيقظ صباحاً ليجد نفسه في مقطع فيديو إباحي مفبرك، ومن ثم يتلقّى تهديدات لدفع مبالغ ماليّة أو غيرها من الأمور مقابل عدم نشر هذا الفيديو.


96٪ من تقنية التزييف العميق هي مواد إباحية و 99٪ من تلك الوجوه المسخدمة هي للنساء.


ما هو التزييف العميق DeepFake


التزييف العميق هو صورة أو مقطع فيديو أو صوت لشخص تم تغيير وجهه أو جسده رقميًا بحيث يبدو وكأنّه شخص آخر.


لماذا يسمى Deepfake أو التزييف العميق


يشير مصطلح (التزييف العميق") إلى نوعٍ معيّن من الذكاء الاصطناعي وقدرته على أداء المهام التحليليّة والجسديّة دون تدخّل بشري. بمعنى آخر، الذكاء الاصطناعي قادر على تعلّم ومعالجة كميّات كبيرة من البيانات في فترة زمنيّة قصيرة، والتكيّف مع التغيير، والقيام بأشياء عديدة دون بذل الكثير من الجهد من المُستخدِم.


ما هي استخدامات التزييف العميق DeepFake ؟


من الممكن استخدام هذه التقنية لعرض العديد من الأمور كالمسرحيّات و دور العرض أو حتّى للدردشة مع شخص متوفٍ، ويُمكن أن تؤجّر صورة لوجهك مستقبلاً للتمثيل في فيلم سنمائي وأنت جالس في منزلك لا تتحرك. إلّا أنه وللأسف، أصحاب النفوس الضعيفة كُثُر، حيث يمكن استخدام تقنية التزييف العميق DeepFake من أجل:


1- نشر الإشاعات والمعلومات المغلوطة.

2- خلق روايات غير واقعية عن الناس.

3- عمل فيديوهات إباحية وغير أخلاقيّة.

4- تعديل الصوت والصورة مما يساهم في تصديق الفيديو الكاذب من أي شخص.


كيف يتم إنشاء التزييف العميق DeepFake؟


في السابق، لعمل التزييف العميق DeepFake، كان على الشخص استخدام خوارزمية التعرف على الوجه والتشفير التلقائي المتغيّر (المعروف أيضًا باسم VAE، وهو جهاز تشفير تلقائي يتم تنظيم توزيع ترميزاته للتأكّد من أن مساحته الكامنة لها خصائص جيّدة تسمح لتوليد بعض البيانات الجديدة).


أمّا الآن، فقد أصبحت بعض التطبيقات الموجودة في الهواتف المحمولة تقوم بهذه العمليّة من تلقاء نفسها مقابل اشتراكات مدفوعة، وكل ما تحتاج له هو صورة واحدة للشخص المستهدف وهو ينظر للكاميرا وأعيُنه مفتوحة، وسيقوم التطبيق بباقي المهمّة عِوضاً عنك خلال مدة لا تتجاوز أحياناً 10 ثوانٍ.


>اقرأ أيضاً ما هي المعاناة التي تريدها في حياتك ؟


بالنسبة إلى التزييف العميق DeepFake للصوت، فإنّه يتطلب ضوضاء كافية وإزعاج لإخفاء زيف الصوت الذي من الممكن تحديده بسهولة.


من يقوم بعمل التزييف العميق؟


قد يكون مستخدمو تقنية التزييف العميق DeepFake مجموعات سياسية، أو وكالات حكومية، مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي، خبراء تكنولوجيا برمجيات، أو فنّاني مؤثرات بصرية، أو أي شخص عادي يمتلك هاتفاً ذكيّاً.


في حين أن أكثر تقنيات التزييف العميق DeepFake مصداقية تتطلب معرفة بأنظمة الذكاء الاصطناعي والتصميم، فمن الممكن أيضًا للأشخاص العاديين مثل أصدقائك وعائلتك أن يقوموا بعمل التزييف العميق بسبب إطلاق هذه التكنولوجيا علنًا عبر مواقع الويب التي يمكن لأي شخص العثور عليها.


>اقرأ أيضاً "افعل شيء ما...!" حتى تتغير حياتك: أسرع طريقة للنجاح.


ربما تكون قد صادفت تطبيقات مبادلة الوجه في بعض البرامج على جهازك، حيث يُمكن للمستخدمين تحميل صور سيلفي وتبادل الوجوه للحصول على لحظة ممتعة ومن أجل الضحك والتسلية، في حين أنّه قد يكون من الممتع إجراء تبادل للوجه، لكن خذّ ثانية للتفكير في سبب قيام شخص ما بذلك بما يتجاوز القليل من المرح والمتعة !

ما السبب وراء هذه التكنولوجيا


يفترض بعض الباحثين أن تقنية التزييف العميق DeepFake يُمكن أن تمكّن المكفوفين بصريًا من التنقل في العالم من خلال نقل مهاراتهم في التنقل، باستخدام عصا على سبيل المثال، إلى عالم افتراضي يبنيه الذكاء الاصطناعي. يمكن للذكاء الاصطناعي مع هذه التقنية أن يمكّن المعلمين من تقديم دروس تُشرك طلابهم تجربة حسيّة غامرة.


كيف تكتشف التزييف العميق DeepFake؟


في الواقع ليس من السهولة تمييز هذه التقنية واكتشاف ما إن كان الفيديو أو الصورة أو الصوت مُفبركاً أم حقيقيّاً إن لم تكن خبيراً في هذا المجال، إلّا أنّه بإمكانك استخدام بعض التقنيات التي تكشف التزييف العميق DeepFake.


إضافةً إلى ذلك، هنا بعض العلامات التي قد تساعدك في كشف التزييف العميق DeepFake:


1- لون بشرة غير موحّد، أي أنّه يوجد اختلاف في لون البشرة.

2- ركّز على الظّلال الموجودة، حيث أنها تكون غير دقيقة أحياناً.

3- النظّارات غير متناسقة تماماً مع شكل الوجه أو الحركة.

4- إذا كان الشعر جالس تماماّ على فروة الرأس.

5- إذا كان الجلد مفرط التجاعيد أو مفرط النعومة (كالرخام).


بإمكانكم مشاهدة فيديو ملخّص من كاتب المقال حول هذا الموضوع من هنا


في نهاية هذا الموضوع، لا يسعنا إلا التحذير من هذه التقنيّة وننصح بالتوسّع في القراءة عنها، وعلينا الحرص على ما ننشره من صور على مواقع التواصل العامّة أو حتّى إلى من نُرسل هذه الصور، وننصح بإزالة الصور المتطابقة مع الشروط المذكورة أعلاه من مواقع التواصل الاجتماعي أو شبكة الانترنت، حتّى من ملفات السيرة الذّاتيّة، وتحذير أطفالنا حتّى لا يحصل لنا كما حصل الفتاة المصريّة التي انتحرت بعد أن شاهد أهلها وجيرانها صور مفبركة لها، ولجهلهم بالتقنيّة، صدّقوا الصور واتهموا الفتاة، فما كان منها إلا الانتحار للتخلّص من هذه المعاناة، حيث دفع المبتزّون مبلغ 500 دولار لأحد المواقع لتعديل هذه الصور وتركيبها على فيديوهات مخلّة وهددوا الفتاة بنشرها.

٨٤ مشاهدة٠ تعليق
  • Instagram
  • Facebook
  • Twitter
  • YouTube